«

»

Print this مقالة

  0 2245  

صحيفة سبق تقحم نفسها في سوق ليس لها به لاناقه ولاطلي


spqqq

يوم بعد يوم نكتشف في صحافتنا وإعلامنا لامهنيه فعليه
ومن الشواهد على ذلك دخول سبق الإلكترونيه في تجارة سوق الأغنام
من خلال نهجها الترويجي الجديد عن مايدور في سوق الأغنام وربما الإبل مستقبلا
وفي ذلك دلاله على  دخول احد صحفيي سبق في تجارة الأغنام تحديدا او ربما
أعتماد الصحيفه على تقاضي مبالغ ماليه (مقابل ترويج سلع) وحداها لابد من صحته
ففي خبر نشرته الصحيفه عن بيع خروف بمبلغ 750 الف ريال
إستثار الخبر غالب القراء حتى قامت الصحيفه بإعداد خبر على لسان البائع
ينفي بعض التهم التي طالته نتيجة صفقه غريبه من هذا النوع
ولكن النفي لم يحقق هدفه لان التعليقات عليه اتت آدهى وامر مماسبق
وهذا ليس الإعلان الاول للصحيفه عن صفقات سوق الأغنام مما يعزز القول
بان الصحيفه لديها إستثمار فعلي ولكن لم تفصح عنه بعد وللصحيفه حق الإستثمار
ولكن ليس لها أو لغيرها حق تضليل الرأي العام بتصنيف هذي الصفقات
سلاله نادره فهل تعلم سبق ماهي السلالات النادره!!!
وهل تعلم سبق ماذا يصنف هذا النوع من الأغنام !!!
اولا السلاله النادره هي السلاله التي تغذي نفسها بنفسها بعيدا عن اي سلاله آخرى
وهذي السلاله غير متوفره آطلاقا في سوق الأغنام الحريه على وجه الخصوص
واما هذي السلاله فهي تصنف تحسين نسل وتحسين النسل يفترض ان يكون اقل سعرا
من السلاله النادره وياتي تحسين النسل في الأغنام نتيجة تزاوج مكرر بين سلالات مختلفه
حتى يصل المربي إلى نسل محسن يرضي طموحه
ولدينا ولله الحمد في المملكه العربيه السعوديه مربين كثر لهم تجارب ناجحه
ولديهم بالفعل إنتاج محسن يستحق الأهتمام بل حتى يفترض ان وزارة الزراعه
تستعين بهم وبخبراتهم بعد فشل مشروع تحسين النسل لديها الذي تدرس امره
منذ سنين عده ولم يرى النور حتى هذي اللحظه

Permanent link to this article: http://harfy.net/485.html